ثقافي أدبي مستقل

شجار مع مواطنين لبنانيين يؤدي الى حرق خيم لاجئين سوريين

0 72

- الإعلانات -

لبنان – روماف نت 

أكد موظفون في الأمم المتحدة ومسؤولون لبنانيون أن أكثر من 300 لاجئ سوري أجبروا على الفرار من مخيّم للاجئين السوريين في شمال لبنان بعد أن أضرم مواطنون النار في المخيم الليلة الماضية إثر شجار اندلع بين أحد أفراد عائلتهم و”عمّال سوريين”.

وأوضحت إدارة الدفاع المدني اللبناني أن الحريق شبّ في ساعة متأخرة من مساء السبت واستمر لمدّة أربع ساعات كان خلالها رجال الأطفاء يحاولون إخماد الحريق الذي اندلع عقب مشاجرة بين عائلة لبنانية في منطقة المنيا في شمال البلاد وسوريون يعيشون في المخيم.

مسؤول لبناني، فضل عدم الكشف عن اسمه، قال: إن الجيش يحقق في سبب الحريق ويقوم بعمليات مداهمة في المنطقة للقبض على المسؤولين عن الحادث.

أقرأ أيضاً
1 من 175

- Advertisement -

ومن ناحيته، أوضح المتحدث باسم مفوضية الأمم المتحدة لشؤون اللاجئين في شمال لبنان، خالد كبارة أن نحو 375 شخصا يعيشون في المخيم العشوائي الواقع على قطعة أرض مستأجرة، وقال: إن المخيم بأكمله احترق على الأرض.

وأضاف كبارة أن أربعة أشخاص أصيبوا في الحريق ونقلوا إلى المستشفى، حيث وصفت جروحهم بالطفيفة، مشيراً إلى أن بعض سكان المخيم عادوا إليه اليوم الأحد ليروا إن كان ثمة أغراض لهم لم تلتهمها النيران.

يذكر أن التوترات شائعة في لبنان بين المواطنين واللاجئين السوريين الذين فروا من الحرب الدائرة في بلادهم، ويستضيف لبنان أكثر من مليون لاجئ، أي ما يقرب من ربع سكان البلاد البالغ عددهم 5 ملايين، مما يثقل كاهل البنية التحتية التي تشهد تدهوراً في عموم البلاد.

اترك تعليقا

- Advertisement -