ثقافي أدبي مستقل

من الضفة الأخرى للعالم 2

0 326

- الإعلانات -

روماف – شعر

ميديا عدنان حمدوش 

 

بَينَي وَبَينَ وَجهِهِ آلَافُ الأَميَالِ

أُجَالِسُهُ مِن مَنفَايَ

فِي الجِّهَةِ اليُسرَى لغُرفَتي المُظلِمَةِ ،

كَمَا تُجَالِسُ جَدَّتِي أَضرِحَةَ الأَولِياءِ.

أُؤمِنُ بِهِ

كإيمَانِي بِالقَدَرِ والمَلَائِكَةِ وَقَضَايَا الثَّورَةِ.

هُوَ رَجُلُ المَسَافَاتِ الطويلة .

أقرأ أيضاً
1 من 175

- Advertisement -

هُوَ رَجُلُ الإحتِمَالَاتِ المُستَحِيلِة.

فَمَاذَا عَسَاي أَفعَلُ بِنَزفِ صَبَابَتِي السِّريَّةِ؟

كَم يَلزَمَنِي مِنَ المُنَاوَرَاتِ ؟

لأُخفِي عَن نُصُوصِي وَجهَ هَذَا البَعِيد.

وِشَايَةُ السُّطُورِ لَا تَحتَاجُ أَكثَرُ مِن نَصٍّ فَاشِلٍ صَاغَتهُ امرَأَةٌ مُلتَبِسَةٌ بِالحُّب.!!!!!

اترك تعليقا

- Advertisement -